وثائقي | الفن والعمارة و التصميم – عالم باوهاوس – التأثير- الجزء الثاني | وثائقية دي دبليو

Bourbiza Mohamed19 يناير 2019Last Update : شهرين ago



الفن والعمارة و التصميم – عالم باوهاوس

تحتفل مدرسة التصميم الهندسية الألمانية الشهيرة “باوهاوس” في عام 2019 بالذكرى المئوية لتأسيسها. “عالم باوهاوس” فيلم وثائقي من ثلاثة أجزاء يسلط الضوء على هذه المدرسة، وتطلب إنجاز الفيلم من طاقمه التجول في أنحاء العالم للقاء المهندسين المعماريين والفنانين ومخططي المدن والفاعلين والحالمين. بفضل أفكارها الاجتماعية ومبادئها التصميمية، يتسنى لباوهاوس اليوم أيضاً تقديم إجابات على التحديات في عصرنا الحالي.

في الجزء الثاني من عالم باوهاوس: “التأثير” يتم تتبع التأثير في جميع أنحاء العالم بعد إغلاق باوهاوس القسري عام 1933، وكيف ظهر ذلك التأثير في ديساو ونيويورك وإيلمهولت السويدية وأولم. فأين نصادف باوهاوس في الحياة اليومية؟ وهل أصبحت باوهاوس اليوم مجرد علامة تجارية؟ وأخيراً، هل باوهاوس مسؤولة في المحصلة عن واقعنا المتخم بالتصاميم؟

الهندسة المعمارية والرسم والطباعة والتصميم والرقص، كل هذا يتم تعلمه ودراسته وتدريسه في باوهاوس. كان تحولاً وتجريباً مع التطلعات، والتفكير في التصميم من منظور جديد تماماً. تجاوب مع دعوة مؤسس باوهاوس Walter Gropius أكثر الفنانين شهرة في ذلك الوقت وعلى رأسهم هانس ماير Hannes Meyer وميس فان دير روه Mies van der Rohe و ليونيل فاينينغر Lyonel Feininger وأوسكار شليمر Oskar Schlemmer وفاسيلي كاندنسكي Wassily Kandinsky وبول كليه Paul Klee ولازلو موهولي ناجي László Moholy-Nagy وآني ألبرز Anni Albers وجوزيف ألبرز Josef Albers وغونتا ستولزل Gunta Stölzl. واليوم تعتبر باوهاوس موطن الحداثة وهي تمثل التصميم الجرئ والعقلاني والعملي.

تأسست مدرسة باوهاوس عام 1919 في مدينة فايمار الألمانية، وانتقلت الى ديساو عام 1925، ثم أغلقت عام 1933 تحت ضغط النازيين في برلين. وبذا يكون طول عمر وجود باوهاوس التاريخي أربعة عشرة عاماً فقط. وبعد إغلاق المدرسة هاجر الفنانون المنتمون إليها، حاملين معهم الأفكار والرؤى إلى سائر أنحاء العالم.

يتكون الفيلم الوثائقي “عالم باوهاوس” من ثلاثة أجزاء، وهي: “الرؤيا” و “العراقة” و “التأثير” ، وتطلب تصويره من المؤلفة ليديا رانك Lydia Ranke السفر حول العالم. وبالإضافة إلى التصوير في الأماكن الكلاسيكية المرتبطة بمدرسة “باوهاوس” مثل فايمار وديساو وبرلين، فإن طاقم الفيلم سافر أيضاً إلى طوكيو وعمان وتل أبيب ونيويورك وشيكاغو وميديلين ومكسيكو سيتي. وفي سياق الفيلم يتحدث أبرز وجوه “باوهاوس” كالمعماري الشهير نورمان فوستر Norman Foster ، والمعمارية المكسيكية تاتيانا بلباو Tatiana Bilbao ، أو الناقد المعماري النيوزيلندي مارك ويغلي Mark Wigley ، وكذلك عدد من الفنانين الناشئين، مثل مصمم الأثاث اللندني ينكا إيلوري Yinka Ilori ومصممة الأزياء كاسيا كوشارسكا Kasia Kucharska التي تعمل من برلين. تبرز المواد الأرشيفية في الفيلم فلسفة وتاريخ باوهاوس، وأوجه الشبه بين الماضي والحاضر.

ــــــ
دعوة للحوار لدى دي دبليو:
https://p.dw.com/p/OYIo
المزيد من الأفلام الوثائقية تجدونها على مواقعنا باللغة الانجليزية: http://www.dw.com/ar/tv/docfilm/s-3610
https://www.instagram.com/dwdocumentary/
https://www.facebook.com/dw.stories

source

Leave a Reply

Type a small note about the comments posted on your site (you can hide this note from comments settings)

Comments 16 تعليقاً

  • نشمي النشمينشمي النشمي

    فيلم وثائقي جميل جداً ومتميز
    مشكورين يا قناة DW على النشر.

  • Fh GgFh Gg

    بدأو يبالغون في تأثير باو هاوس حتى ادخلوها في الخطوط!

  • أسد الصحراءأسد الصحراء

    شكراً جزيلاً محبكم من السعودية 💚

  • Bachir HallakBachir Hallak

    Less is more, thank you!

  • Mb MoPereMb MoPere

    شفافي…. " الانفتاح على الخارج و الشفافية و التخلي عن القيم العتيقة في العمارة التقليدية" اسلوب جميل جدا…

  • MaFilms officialMaFilms official

    كطالبة هندسة عمارة سنة اولى.. لكم الشكر على هذه المعلومات

  • un autre manière de voirun autre manière de voir

    شكرا جزيلا لكم على معلومات الهادفة والقيم

  • Muhanad AldaasMuhanad Aldaas

    جميل جدا

  • AHMED GBRAHMED GBR

    ممكن تعملوا سلسلة حلقات عن لوكوربوزيه ؟

  • ايوبايوب

    رائع جميل ابداع

  • Osama SalmanOsama Salman

    هل يمكنني الحصول على روابط باللغة الانكليزية او الالمانية؟

  • Hussain AliHussain Ali

    لايك المانيا لدي اجمل من الدول في جمله

  • SKALIPAN MASKALIPAN MA

    👍👍👍👍

  • M.G XM.G X

    مميزة جدا

  • Saadiq SaadiqSaadiq Saadiq

    رائع جدا يا DW

  • Brahim LamBrahim Lam

    رائع

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close