مسابقة لـ”ملوك جمال الكلاب” في العاصمة اللبنانية بيروت

بوربيزا محمد
منوعات
بوربيزا محمد22 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
مسابقة لـ”ملوك جمال الكلاب” في العاصمة اللبنانية بيروت
وسيط أون لاين
في محاولة للهروب من أزمات النفايات والسياسة والاقتصاد التي تعصف ببلدهم، تابع العشرات من اللبنانيين، اليوم الخميس، مسابقة خاصة هي الأولى من نوعها بالبلاد لاختيار “ملوك جمال الكلاب”، وذلك في العاصمة بيروت.

وشارك بالمسابقة، التي نظمتها الإعلامية اللبنانية الشهيرة، ماريا معلوف، ٢٠ كلب و كلبة من مختلف الأنواع والأحجام؛ حيث ارتدت ملابس خاصة خلال العرض، الذي تم على مسرح خاص مغطى بالسجاد الأحمر في حديقة الصنائع التاريخية بالعاصمة اللبنانية.

معلوف، قالت، لصحيفة وسيط أونلاين ، إن المسابقة متخصصة بالكلاب الأصيلة، وجاءت بناء على اقتراح ابنها الصغير ناصر سمعان (٧ أعوام) “الذي سيكون العضو الخامس في لجنة التحكيم التي ستختار الكلاب الفائزة بألقاب الجمال”.

وتابعت: “لقد طرح ابني الفكرة وصمم عليها بعد أن شاهد مسابقات لجمال الكلاب في العاصمة البريطانية لندن”، مضيفة أنه “بعد عرض الفكرة على الطبيب البيطري علي حمادة الخاص بالعناية بكلابنا، استجاب وساعدنا لتنفيذ الفكرة، ومنها انطلقنا نحو وزارة الزراعة واجتمعنا بالوزير أكرم شهيب الذي بارك لنا الخطوة، وانطلقنا نحو الجمعيات والمستشفيات الخاصة بالعناية الكلاب للترويج للفكرة”.

ورأت أن الحدث “يهدف إلى تطوير فكرة تربية الكلاب والتعامل معها والرفق بالحيوان عموما والمشرد منها خصوصا”، مضيفة أن النشاط “يساهم في تحسين صورة لبنان خارجيا وإبعاد اللبنانيين عن أزماتهم”.
وحسب مراسل صحيفة وسيط أونلاين ، فإن الكلاب التي شاركت في المسابقة التي لم ترعاها أي جهة رسمية حازت جميعا على ألقاب متشابهة تؤهلها للقب ملك جمال الكلاب في لبنان، دون اختيار كلب معين لإعلانه الفائز في المسابقة.

من جانبه، قال سليم شبار، أحد المشاركين في دعم المسابقة، وصاحب محل يعنى بالحيوانات واحتياجاتها، أن “هذا النشاط قد يكون الأول من نوعه في بيروت”، مشيرا إلى أن “الحيوانات قد تكون أكثر وفاء من غيرها”.

وقال شبار لصحيفة وسيط أونلاين إن “التعامل مع الحيوانات عامة، والكلاب خاصة، يساهم في تحسين مزاجية الإنسان، وهذا يثبته الطب الحديث فعلا”.

ورأى أن المسابقة “تساهم بإخراج اللبنانيين من أزماتهم التي يعيشونها في هذا البلد، وخاصة أزمة النفايات وأزمات السياسة والاقتصاد”.

أما جاك عيسى، الذي يشارك بالمسابقة مع كلبته “بلويي” من نوع “شيواوا”، فرأى أن الحدث “جديد وجميل، يخرجنا نوعا ما من أزماتنا المتنوعة التي نعيشها”.

وقال عيسى لصحيفة وسيط أونلاين : “نحن نعيش مع بلويي منذ سنة ونصف، ونهتم بها كأي فرد من أفراد العائلة”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close