مجموعة VESTAS الدنماركية تعتزم تنفيذ مشاريع طاقة رياح في مصر

اقتصاد
بوربيزا محمد23 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
مجموعة VESTAS الدنماركية تعتزم تنفيذ مشاريع طاقة رياح في مصر
رابط مختصر
وسيط أونلاين الإخباري /الأناضول

قال وزير الكهرباء والطاقة المتجددة المصري محمد شاكر ، اليوم الثلاثاء، إن مجموعة VESTAS الدنماركية المتخصصة في مجال محطات طاقة الرياح ، تبحث إنشاء مشاريع طاقة رياح في البلاد بقدرات تصل إلى 2200 ميجاوات خلال السنوات الخمس القادمة.

وأضاف الوزير خلال لقائه في القاهرة، وزير الطاقة الدنماركي، لارس كريستيان، أن بلاده “تدرس إتاحة أرض لتنفيذ مزرعة رياح بقدرة 250 ميجاوات بمنطقة غرب النيل”.

وتستهدف مصر تنفيذ استراتيجية قطاع الكهرباء التي تتضمن الوصول بمساهمة الطاقة المتجددة إلى 20% من مزيج الطاقة في مصر حتى عام 2022.

من جانبه قال وزير الطاقة الدنماركى، إن استراتيجية بلاده تهدف إلى الوصول بالطاقة المتجددة (من الرياح والمحطات الكهرومائية ) بنسبة تصل إلى 100% عام 2050.

وأشار إلى أن الدنمارك ترغب في المساهمة في إنشاء شركة للتشغيل والصيانة لمحطات الرياح على مستوى مصر والمنطقة العربية، وأنه وجه الدعوة لوزير الكهرباء المصري لزيارة بلاده والتعرف على خبراتها في مجال طاقة الرياح.

وواجه قطاع الطاقة في مصر تحديات في السنوات الأخيرة، أدت إلى الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي وخسائر اقتصادية، نتيجة الارتفاع في الطلب الذي لا يتوافق مع تطوير وصيانة توليد القدرة ونقلها.

ومطلع الشهر الجاري، أعلنت مصر أن محطات الكهرباء التي تبنيها سيمنز الألمانية ستدخل الخدمة في نهاية العام الجاري، وتبلغ طاقتها القصوى في مايو/ أيار 2018.

ووقعت مصر اتفاقا بقيمة 8 مليارات يورو (8.9 مليار دولار) مع الشركة الألمانية في يونيو/حزيران 2015، لإقامة ثلاث محطات كهرباء قدرة كل منها 4800 ميجاوات، إضافة إلى 12 مزرعة رياح.

وفي الثامن من الشهر الجاري، أعلنت وزارة الكهرباء المصرية رفع أسعار الكهرباء بنسبة تتراوح بين 17% و 46% حسب شرائح الاستهلاك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close