قيمتها 25 مليون دولار.. مصادرة أصداف محار عملاقة متحجرة في الفلبين

Bourbiza Mohamed
2021-04-19T12:46:55+03:00
منوعات
Bourbiza Mohamed19 أبريل 2021Last Update : شهرين ago
قيمتها 25 مليون دولار.. مصادرة أصداف محار عملاقة متحجرة في الفلبين

[ad_1]

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)– تحتفل الفلبين بمصادرتها أكثر من 150 طناً من أصداف المحار العملاقة المتحجرة الجمعة، وتصل قيمتها إلى 25 مليون دولار تقريباً.

وكجزء من عملية مشتركة، عثر خفر السواحل الفلبيني على الأصداف، التي تُعرف محلياً باسم “تاكلوبو”، على شواطئ جزيرة “سيتيو جرين” في مقاطعة بالاوان الغربية، وفقاً لما ذكره منشور على موقع “فيسبوك”.

وبلغت قيمتها حوالي 1.2 مليار بيزو فلبيني (حوالي 24.8 مليون دولار).

صادرت الفلبين أكثر من 150 طناً من أصداف المحار العملاقة المتحجرة مؤخراً.
Credit: From Philippine coast guard/Facebook

وتُعد هذه أكبر غنيمة غير قانونية لأصداف المحار العملاقة في المنطقة، بحسب ما ذكره قائد خفر السواحل في بالاوان، العميد البحري جينيتو باسيليو.

واعتقل فريق إنفاذ القانون أربعة مشتبه بهم، مع اتهامهم بانتهاك قانون الحفاظ على موارد الحياة البرية الفلبينية وحمايتها “Philippine Wildlife Resources Conservation and Protection Act”.

وتنص المادة 27 من القانون أنه من غير القانوني لأي شخص استغلال موارد الحياة البرية وموائلها عن قصد لعدد من الأسباب، بما في ذلك الاتجار في الحياة البرية، أو تجميعها.

وفي بيان السبت، قال مجلس بالاوان للتنمية المستدامة “PCSD”، والذي شارك أيضاً في العملية، إلى جانب مجموعات استخباراتية مثل الشرطة الفيدرالية الأسترالية، إنه استجوب أحد أعضاء المجموعة التي أخذت المحار، روزالي تيكيلو.

ويساعد المحار العملاق في الحفاظ على الحياة البرية البحرية عن طريق إيواء بعض الحيوانات، والحد من نمو الكثير من الطحالب.

وأكدت تيكيلو أيضا أن المجموعة المشتبه بها لديها “تصريح للبحث عن الكنوز”، ولكن لا يندرج المحار العملاق بظل ذلك، وفقاً لما ذكره المجلس.

ولا يمكن جمع هذه الرخويات إلا لأغراض متعلقة بالتصنيف، وليس للتجارة، بحسب المجلس.

وتُعد هذه الحادثة واحدة من الحوادث المماثلة التي حصلت في الأشهر الأخيرة.

وبمساعدة مع خفر السواحل الفلبيني، ومجموعات أخرى، صادر مجلس بالاوان للتنمية المستدامة 324 قطعة من أصداف المحار الضخمة التي تصل قيمتها إلى 160 مليون بيزو فلبيني في جزيرة “جونسون” في 3 مارس/آذار، وذلك بعد حصول موقف مشابه في أكتوبر/تشرين الأول.

[ad_2]

Source link

Short Link

Leave a Reply

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close