عمليات الإنتحار الجماعي لـ”داعش” للدفاع عن معاقلها في سرت

بوربيزا محمد
أخبار عربية
بوربيزا محمد6 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
عمليات الإنتحار الجماعي لـ”داعش” للدفاع عن معاقلها في سرت
وسيط أونلاين

أفاد مصدر مسؤول في قوات “البنيان المرصوص”، بليبيا، اليوم الثلاثاء، أن “الهدوء يسيطر على محاور القتال بمدينة سرت، لبناء خطط عسكرية جديدة لتحرير آخر معقل لداعش فيها”، ومواجهة عمليات انتحار جماعية متوقعة من قبل مقاتليهم.

وقال محمد الغصري، المتحدث باسم “البنيان المرصوص”، للاناضول، إن “الخطط التي تدرس حاليا لا تقتصر على اقتحام الحي الأخير شمال سرت (450 شرق العاصمة طرابلس)؛ وإنما تتسع لتشمل كيفية تأمينها، ووضعها بعد التحرير، ومنع عودة عناصر تنظيم داعش إليها”.

وبيّن أن “بعض محاور القتال يتم فيها تقدم بين الحين والآخر؛ بسبب حماس المقاتلين الشباب، حيث سيطروا على أجزاء صغيرة من حي الجيزة البحرية، ولكن الأوامر العسكرية تقضي بعدم التقدم”.

وذكر الغصري أن “نشر داعش لعدد كبير من القناصة، وتوالي إرسال السيارات المفخخة، ما يشبه الانتحار الجماعي لمقاتلي التنظيم، واستماتتهم دون سقوط آخر معاقلهم، جعلنا نعيد النظر في خططنا الحالية”.

مضيفا أن “الطلعات الجوية بالتنسيق بين سلاح الجو الليبي والأمريكي لم تتوقف على الموقع الأخير لداعش، بالإضافة لقصف مدفعي على الأرض”.

وأردف قائلا: “داعش، لم يعد يسيطر سوى على الجيزة البحرية، وبعض المربعات السكنية في الحي الثالث؛ مثل مربع بوحجر والطرابلسي والكرارمة”، مشيرا إلى أن التنظيم “أقفل طرقات هذه المربعات بالسواتر الترابية والحاويات ويقاوم من خلفها”.

وتابع: “لا نعتقد أن العملية العسكرية ستتأخر كثيرا، ونتوقع أن يكون التحرير كاملا قبل عيد الأضحى”.

وبلغ عدد ضحايا “عملية البنيان المرصوص” 457 قتيلاً، و2130 جريحًا، حسب إحصائية خاصة للأناضول، فيما لا توجد إحصائية دقيقة بشأن قتلى “داعش”.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close