“بالغ الأهمية”.. لهذا السبب فاوتشي يحث على تلقي لقاح كورونا

Bourbiza Mohamed
2021-02-09T14:24:55+03:00
منوعات
Bourbiza Mohamed9 فبراير 2021Last Update : أسبوعين ago
“بالغ الأهمية”.. لهذا السبب فاوتشي يحث على تلقي لقاح كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) — قال الدكتور أنتوني فاوتشي يوم الإثنين، إنه مع انتشار سلالات فيروس كورونا الجديدة المتعددة في جميع أنحاء البلاد، يحتاج الأمريكيون إلى تلقي التطعيم ضد “كوفيد-19″، في أسرع وقت ممكن لمنع ظهور المزيد من الطفرات.

وأكد فاوتشي، كبير المستشارين الطبيين للرئيس الأمريكي جو بايدن، في إحاطة إعلامية افتراضية مع الفريق المعني بالاستجابة لـ”كوفيد-19″ في البيت الأبيض، أنه يجب الحصول على اللقاح عندما يصبح متاحاً في أسرع وقت ممكن في جميع أنحاء البلاد.

وأوضح فاوتشي أن السبب في ذلك هو أن الفيروسات لا يمكنها أن تتحور إذا لم تتكاثر، فإذا تم إيقاف تكاثرها من خلال التطعيم على نطاق واسع وعدم إعطاء الفيروس مجالاً مفتوحاً للاستمرار، فلن تحدث تلك الطفرات.

وفي حديثه مع CNN في وقت لاحق يوم الاثنين، أشار فاوتشي إلى أنه حتى إذا كان الشخص قد أصيب بفيروس كورونا من قبل، فهناك “معدل مرتفع للغاية” لإعادة الإصابة بالسلالات المتحورة الجديدة من الفيروس إذا أصبحت مهيمنة.

وقال فاوتشي لـ CNN: “إذا أصبحت (السلالات المتحورة من الفيروس) سائدة، فإن تجربة زملائنا في جنوب أفريقيا تشير إلى أنه حتى إذا كنت قد أصبت بالفيروس الأصلي، فهناك معدل مرتفع جداً للإصابة مرة أخرى لدرجة أنه لا يبدو أن العدوى السابقة تحميك من الإصابة مرة أخرى”.

وقال كبير المراسلين الطبيين لـ CNN الدكتور سانجاي غوبتا إن احتمال الإصابة مرة أخرى بإحدى السلالات الجديدة من فيروس كورونا يعد بمثابة سبب آخر للحصول على التطعيم.

ولفت غوبتا إلى أن هناك الكثير من الأشخاص الذين يعتقدون أنهم ليسوا بحاجة إلى التطعيم لأنهم أصيبوا بعدوى الفيروس من قبل، وأوضح أنهم بحاجة إلى التطعيم لهذا السبب بالتحديد.

وشدد فاوتشي على أهمية تلقي اللقاح للوقاية من الأمراض الخطيرة والمميتة التي قد تتطلب العلاج في المستشفى، قائلاً: “رغم انخفاض الحماية ضد السلالات الجديدة، إلا أن هناك حماية كافية لمنع الإصابة بأمراض خطيرة، منها تلك التي تتطلب دخول المستشفى وتؤدي للوفاة”.

وأضاف فاوتشي: “لذا، فإن التطعيم أمر بالغ الأهمية”.

وقالت طبيبة الطوارئ الدكتورة ميغان راني، مديرة مركز “Brown-Lifespan”  للصحة الرقمية في ولاية رود آيلاند، إنه يجب على الولايات المتحدة أن لا تضيع الوقت في تطعيم الأمريكيين ضد فيروس كورونا، قبل أن تطغى السلالات المتحورة الأكثر قابلية لانتقال العدوى على البلاد.

وقد عانت الولايات المتحدة للتو من أكثر الشهور دموية في تاريخ الوباء بأكمله، مع أكثر من 95،300 حالة وفاة بسبب “كوفيد-19” في يناير/  كانون الثاني الماضي، بمتوسط ​​أكثر من 3،070 حالة وفاة في اليوم.

وتتناقص أعداد حالات فيروس كورونا الجديدة في معظم الولايات، وللمرة الأولى منذ نحو شهرين، انخفض عدد حالات دخول المستشفيات بسبب فيروس كورونا إلى أقل من 100،000 بعد زيادة كارثية خلال موسم العطلات.

ورغم انخفاض عدد الحالات، إلا أن راني أكدت أن الوقت الحالي ليس الوقت المناسب للتخلي عن الاحتياطات الأساسية مثل ارتداء الأقنعة، وتجنب التجمعات في الداخل، وغسل اليدين المتكرر، والتباعد الاجتماعي.

ومن جانبها، قالت الدكتورة روشيل والينسكي، مديرة المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، إن جهود الولايات المتحدة لتكثيف تسلسل فيروس كورونا لتحديد السلالات ذات الصلة قفزت في الأسابيع الأخيرة، ولكنها ما زالت دون المستوى المطلوب.

وفي حديثها في إفادة صحفية يوم الاثنين، أشارت والينسكي إلى أن الولايات المتحدة في طريقها لتسلسل ما لا يقل عن 7،000 عينة أسبوعياً.

وقال الخبراء سابقاً لـ CNN إن الولايات المتحدة يجب أن تهدف إلى تسلسل نسبة 5% إلى 10% من الحالات، وبناءً على الحالات من الأيام السبعة الماضية، قد يصل هذا إلى نحو 52،000 إلى 104،000 تسلسل في الأسبوع.

كما لفتت والينسكي إلى أن “الارتفاع الأخير في عدد السلالات المكتشفة في الولايات المتحدة من المحتمل أن ترجع جزئياً على الأقل إلى قدرة الولايات المتحدة الموسعة على تسلسل عينات الفيروسات”.






Source link

Short Link

Leave a Reply

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close