المخابرات المغربية : خلية “الفتيات الموقوفات” كانت تخطط لتنفيذ عمليات إنتحارية يوم الإنتخابات

بوربيزا محمد
أخبار المغرب
بوربيزا محمد4 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
المخابرات المغربية : خلية “الفتيات الموقوفات” كانت تخطط لتنفيذ عمليات إنتحارية يوم الإنتخابات
وسيط أون لاين
تم اعتقالها أمس الإثنين من قبل السلطات

أعلن جهاز المخابرات المغربية اليوم الثلاثاء، أن الخلية المكونة من 10 فتيات، التي تم اعتقالها أمس الإثنين من قبل السلطات “كانت تخطط لتنفيذ عمليات انتحارية يوم الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها يوم الجمعة المقبل”.

وقال رئيس المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية ‏العامة لمراقبة التراب الوطني (المخابرات الداخلية) عبد الحق الخيام، خلال مؤتمر صحفي، عقده اليوم الثلاثاء، بمدينة سلا (شمال): “الخلية الإرهابية، كانت تريد تنفيذ عمليات انتحارية خلال الانتخابات البرلمانية الجمعة المقبل”.

وكشف الخيام، أن المصالح (الأجهزة) الأمنية “كانت تتبع خيوط هذه الخلية، حيث كانت الفتيات اللاتي تتراوح سن 6 منهن ما بين 15 و17 سنة، في تواصل مع قيادات بداعش(فيما لم يبين أعمار المتبقيات)”.

وتابع قائلًا: “داعش وبعض المنظمات الإرهابية تريد استهداف البلاد عبر اعتماد العديد من الخطط، مثل تجنيد مواطنين، أو أجانب يتم إرسالهم، ولكن الأجهزة الأمنية أحبطت جميع هذه الخطط”.

ولفت الخيام إلى: “داعش استطاع التأثير على عقول الفتيات القاصرات عبر الانترنت”، دون ذكر تفاصيل إضافية.

يشار إلى أن الداخلية المغربية أعلنت، أمس الإثنين، في بيان، “تفكيك “خلية إرهابية” تتكون من 10 نساء يشبته في انتمائهن لـ”داعش”، خططن لتنفيذ علميات انتحارية في عدد من المدن المغربية.

وقال البيان: “الخلية تتكون من 10 فتيات مواليات لهذا التنظيم، ينشطن بمدن القنيطرة (شمال) وطانطان (جنوب) وسيدي سليمان (شمال) وسلا وطنجة (شمال) وأولاد تايمة (جنوب) وزاكورة (جنوب) وسيدي الطيبي (شمال)”.

وأضاف البيان، أن “المشتبه فيهن بايعن الأمير المزعوم لما يسمى بالدولة الإسلامية، وانخرطن في الأجندة ‏الدموية لهذا التنظيم”، مضيفًا أن الموقوفات “سعين للحصول على مواد تدخل في صناعة العبوات الناسفة من أجل تنفيذ عمليات انتحارية ضد منشآت حيوية بالمملكة”.

وحسب بيانات الداخلية لنهاية يوليو/ تموز الماضي، فإنه تم تفكيك 159 خلية وصفتها بـ”الإرهابية” منذ 2002، بينها 38 منذ مطلع 2013، على ارتباط بـ”المجموعات الإرهابية” بالساحة السورية والعراقية لا سيما “داعش”.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close