ارتفاع حالات الطلاق.. أزمة جديدة “تقض مضاجع” العراقيين

2016-08-19T10:39:44+03:00
2016-08-19T11:23:39+03:00
الرأي الحر
بوربيزا محمد19 أغسطس 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
ارتفاع حالات الطلاق.. أزمة جديدة “تقض مضاجع” العراقيين
رابط مختصر
وسيط أون لاين

بعد أن أثبتت الأرقام أن ما يزيد عن 4 آلاف حالة طلاق سُجّلت خلال شهر يونيو الماضي فقط، التفت المسؤولون إلى الخطر الحقيقي أمام ذلك، تزامنا مع المعلومات الواردة بخصوص زيادة النسبة خلال الأعوام الأخيرة.

هذه الأرقام دفعت قضاة وخبراء في علم الاجتماع إلى التحذير من خطورة الارتفاع غير المسبوق في نسب الطلاق بين العراقيين، والضرر البالغ الذي تُحدثه على تماسك المجتمع، مُرجعين أسباب الطلال إلى الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية وظهور تنظيم الدولة “داعش”.

الزيادة شملت مختلف الفئات العمرية، حيث تعرضت الكثير من الأسر للتفكك نتيجة ما يعيشه العراقيون من أوضاع سياسية واجتماعية واقتصادية أحدثها الاحتلال الأمريكي والصراع الداخلي.

وتأتي هذه الاحصائيات في الوقت الذي تؤكد فيه أرقام رسمية أن نسبة الفقر في العراق ارتفعت اليوم إلى 30%، خاصة بعد سيطرة “داعش” على مناطق واسعة في العراق ونزوح 2.5 مليون شخص من محافظات شمالي وغربي البلاد، في حين أن النسبة كانت 19% فقط مع نهاية 2013.

ومنذ عام 2004 حتى نهاية 2014، بلغت حالات الطلاق في العرق –وفق مجلس القضاء الأعلى- وصل إلى 516 ألف و784 حالة، بينما كان عدد حالات الزواج في نفس المدة 2 مليون و623 ألف و883 حالة، أي أن حوالي 20% من هذه الزيجات انتهت بالطلاق.

وبحسب المجلس فإن عدد دعاوى الطلاق في 2004 كان 28 ألف و689 دعوى، وصولا إلى عام 2015 الذي شهد 52 ألف حالة طلاق بالعراق.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close