إهتمامات الجرائد العالمية يوم الجمعة 16 سبتمبر 2016

بوربيزا محمد
الأخبار العالمية
بوربيزا محمد16 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
إهتمامات الجرائد العالمية يوم الجمعة 16 سبتمبر 2016
وسيط أونلاين

اهتمت الجرائد العالمية (الأوروبية الغربية) الصادرة يوم الجمعة 16 سبتمبر 2016 بعدة مواضيع محلية ودولية، منها على الخصوص القمة الاوروبية ببراتيسلافا، وقضايا الفساد في إسبانيا، والتعليم بفرنسا، وإعطاء لندن الضوء الأخضر لمشروع بناء محطة نووية جديدة.

ففي إسبانيا، واصلت الصحف اهتمامها بقضايا الفساد داخل الأحزاب السياسية ، اذ كتبت (الباييس) أن وجوها من الحزب الشعبي طالبت زعيم الحزب، ماريانو راخوي، بمزيد من الحزم ضد عضوة مجلس الشيوخ، ريتا باربيرا، التي فضلت ترك الحزب الشعبي بدلا من الاستقالة من مجلس الشيوخ بعد أن فتح تحقيق للاشتباه في تورطها في قضية تبييض أموال.

من جهتها ذكرت (الموندو) أن النيابة العامة طالبت بست سنوات سجنا في حق خوسيه أنطونيو غرينيان وعشر سنوات من التنحية السياسية ضد مانويل تشافيس، الرئيسان السابقان لجهة الأندلس بتهمة الفساد المنظم، مشيرة إلى أن النيابة العامة ترى أن هؤلاء المسؤولين في الحزب الاشتراكي الاندلسي اختلسوا نحو 741 مليون أورو، وطالبت بسجنهما مع مستشارين سابقين بالجهة.

وفي سياق آخر أوردت صحيفة (لا راثون) أن عدة شخصيات وازنة داخل الحزب الاشتراكي تعد ل”انقلاب” ضد أمينه العام، بيدرو سانشيز، الذي تتهمه بأنه المسؤول عن النتائج السيئة التي حصل عليها الحزب في الانتخابات العامة الأخيرة، وبأنه السبب في المأزق السياسي الراهن الذي يعيشه هذا البلد الايبيري.

وفي بريطانيا واصلت الصحف اهتمامها بمشروع هينكلي بوينت النووي، ورواتب نجوم هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، والوضع في سورية.

وعادت (الفاينانشال تايمز) للحديث عن إعطاء الحكومة أمس الخميس الضوء الأخضر لبناء المحطة النووية هينكلي بوينت، وهو مشروع ستنفذه مجموعة “أو دي إف” الفرنسية بدعم من شركة صينية، ونقلت عن الوزير البريطاني المكلف بالشركات، غريغ كلارك، قوله إن تدابير إضافية ستدخل على هذا المشروع ل”تعزيز الأمن”.

أما (الديلي تلغراف) فتطرقت لمشروع إصلاح يطالب ال”بي بي سي” بنشر رواتب نجومها، مشيرة الى أنه بموجب “الميثاق الملكي” الجديد لهيئة الإذاعة البريطانية، الذي كشفت عنه وزيرة الثقافة والإعلام، كارين برادلي، أمام البرلمان، سيتعين على كل النجوم الذين يتقاضون أزيد من 176 ألف أورو سنويا التصريح برواتبهم.

وبخصوص الشأن السوري أدانت (الاندبندنت) سلوك النظام السوري، الذي تتهمه بعرقلة وصول المساعدات الانسانية إلى السكان المحاصرين في حلب، مشيرة إلى أن الشاحنات المحملة بالمساعدات لا زالت تنتظر على الجانب الخطأ من الحدود التركية السورية، وهو ما دفع الأمم المتحدة إلى مطالبة نظام بشار الأسد بحل هذا المشكل فورا.

وفي بلجيكا، اهتمت الصحف بقمة الاتحاد الأوروبي، المقررة اليوم الجمعة ببراتيسلافا.

وكتبت (لوسوار)، تحت عنوان “بحث مستقبل أوروبا في براتيسلافا”، أنه سيتعين بالعاصمة السلوفاكية تحديد علاقة الاتحاد الأوروبي ببريطانيا بعد البريكسيت، مشيرة إلى أنه تم، أيضا، تحديد ثلاث قضايا رئيسية أخرى هي الهجرة، والأمن الداخلي والخارجي للاتحاد الأوروبي، والانتعاش الاقتصادي.

من جهتها اعتبرت (لا ليبر بلجيك) تحت عنوان “أوروبا التي تعيش أزمة تجتمع ببراتيسلافا”، أن المشروع الأوروبي هوى، وحتى قبل استفتاء 26 يونيو بريطانيا، تحت وطأة أزمة الهجرة، والركود الاقتصادي، والخلافات المتعددة التي تقسم ال28، إلى جانب تزايد شعبية الأحزاب الرافضة للاتحاد الأوروبي.

أما صحيفة (لوفيف)، فترى أنه يتعين قبل كل شيء التخلي عن منطق المعارضة بين الدول القديمة والجديدة داخل المجموعة الأوروبية، والالتزام بتقريب أوروبا من انتظارات وانشغالات المواطنين.

وفي سويسرا خصصت الصحف تعاليقها للقمة الأوروبية ،اذ كتبت (تريبيون دي جنيف) تحت عنوان “أوروبا تبحث عن زخم بعد البريكسيت” أن المواطنين الأوروبيين يتساءلون عما إذا كانت النخب السياسية قادرة على استعادة التحكم في الأحداث التي باتت تتجاوزهم وتورعهم أحيانا.

من جهتها أشارت (24 أورو) إلى أن دعوة رئيس دبلوماسية لوكسمبورغ لاستبعاد المجر من الاتحاد الأوروبي لخرقها القيم الأساسية كشفت علنا عن الشرخ الواقع داخل الكتلة الأوروبية، مشيرة إلى أن بعض بلدان الجنوب كاليونان وإيطاليا لها أولويات أخرى من قبيل تقاسم عبء الهجرة وتخفيف التقشف المالي.

أما صحيفة (لو تون) فاهتمت ب”الأسئلة المقلقة” قبل قمة براتيسلافا، وأشارت على الخصوص إلى سياسة الهجرة، ومكافحة الإرهاب، وخروج المملكة المتحدة والدفاع المشترك، مضيفة أن الأعضاء ال27، سيحاولون رسم خارطة طريق جديدة لإنعاش أوروبا ضعيفة، لكن الدعوات المتكررة لرص الصفوف، تقول اليومية، تصطدم بخلافات عميقة دائما.

وفي البرتغال، خصصت الصحف بدورها أبرز تعاليقها لقمة الاتحاد الأوروبي والضريبة الجديدة على الثروة.

وكتبت (لبوبليكو)، تحت عنوان “الاتحاد الأوروبي .. البريكسيت واللاجئون ومخطط يونكر تهيمن على القمة”، أن القادة الأوروبيين سيحاولون تحديد نقاط للحوار وذلك بغية مواجهة الانقسامات التي تفاقمت داخل الاتحاد بعد سنوات من الأزمات المتعاقبة التي لم تحل بعد.

وعادت اليومية، أيضا، إلى الضريبة الجديدة على العقارات، التي تنكب الحكومة على وضع اللمسات الأخيرة عليها، مشيرة إلى أنها ستهم الذين يملكون العديد من العقارات، وستطبق على القيمة الإجمالية للممتلكات ابتداء من سقف معين، لا زالت المفاوضات جارية بشأنه بين حكومة أنطونيو كوستا وكتلة اليسار.

من جهتها ذكرت (جورنال دي نوتيسياس)، تحت عنوان “القانون المثير للجدل حول العقارات سيوفر 200 مليون” أورو، أنه سيكون للضريبة الجديدة نظام معدل تدريجي سيصمم لتوفير ما بين 150 و200 مليون أورو، مضيفة أن هذا الإجراء، الذي يندرج في إطار الموازنة العامة المقبلة، انتقدته أحزاب المعارضة وجمعيات الملاك والمقاولين وكلاء العقارات بشدة.

وفي فرنسا علقت صحيفة (لوفيغارو) على تقرير لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية بعنوان (نظرات على التربية)، الذي يتحدث عن القصور الذي يعاني منه النظام التربوي في فرنسا.

واضافت الصحيفة انه على الرغم من عدة نقاط ايجابية، تستمر فرنسا بالكاد في التموقع ضمن متوسط بلدان المنظمة على صعيد الاداء التربوي، مبرزة ان هذه الوضعية تتضح من خلال عدد ايام الدراسة في السنة في التعليم الابتدائي سنة 2016 ،والذي يصل الى 162 يوما، وهو اقل معدل ضمن كافة بلدان المنظمة ، حتى مع اعتماد الوتيرة الدراسية الجديدة سنة 2015 .

واشارت الصحيفة الى ان معدل بلدان منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية يصل الى 185 يوما، ومعدل البلدان الاروبية الى 182 يوما، مضيفة ان هذه التباينات ترتبط في جزء منها بتنظيم العطل المدرسية.

من جهتها اهتمت صحيفة (لوموند) بالانتخابات الرئاسية الامريكية ، مشيرة الى ان الرئيس باراك أوباما يرغب في ان يتم انتخاب هيلاري كلينتون.

وقالت الصحيفة ان التضامن الحزبي ليس هو الدافع الوحيد ، انما يدرك الرئيس أوباما ان جزءا هاما من ارثه السياسي ، سيتبخر مع وصول رئيس جمهوري الى البيت الابيض، مضيفة ان منافس المرشحة الديموقراطية، دونالد ترامب يجسد كل ما يمكن ان يكرهه أوباما.

واكدت الصحيفة ان الرئيس أوباما يريد دعم مرشح ديموقراطي في وضعية صعبة بعد الوعكة الصحية ، مبرزة انه على عكس انتخابات نصف مدة الولاية الرئاسية لسنة 2014 والتي دعا خلالها بصراحة المرشحون الديموقراطيون الرئيس الى البقاء في البيت الابيض فان الرئيس أوباما يخوض اليوم غمار الحملة.

رابط مختصر
كلمات دليلية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close