“أنطونيو غوتيريس” يفوز بإقتراع مجلس الأمن حول منصب أمين عام الأمم المتحدة

بوربيزا محمد9 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
“أنطونيو غوتيريس” يفوز بإقتراع مجلس الأمن حول منصب أمين عام الأمم المتحدة
رابط مختصر
وسيط أونلاين

فاز رئيس الوزراء البرتغالي السابق أنطونيو غوتيريس، مرشح منصب الأمين العام المقبل للأمم المتحدة، بنتيجة رابع اقتراع سري على التوالي يجريه أعضاء مجلس الأمن الدولي، اليوم الجمعة، بمقر المنظمة الدولية في نيويورك، حول المنصب، بحسب دبلوماسيون غربيون.
وحصل “غوتيريس” على 12 صوتا من أعضاء المجلس البالغ عددهم 15 دولة، مقابل رفض دولة واحدة وامتناع دولتين عن التصويت، وفق دبلوماسيون غربيين تحدثوا للأناضول، وفضّلوا عدم نشر أسمائهم.
فيما جاء وزير الخارجية السلوفاكي ميروسلاف لاجاك، في المركز الثاني بحصوله على 10 أصوات، ورفض 4 دول وامتناع دولة واحدة عن التصويت لصالحه، واحتل وزير خارجية صربيا الأسبق فيك جيرميك، المركز الثالث 9 أصوات ورفض 4 وامتناع دولتين عن التصويت، بحسب نفس المصادر.
وتراجعت فرص النساء المرشحات للمنصب في اقتراع اليوم، حيث احتلت إيرينا بوكوفا مدير عام منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة المركز السادس بحصولها على 7 أصوات ورفض خمسة دول وامتناع 3 دول أخرى عن التصويت.
وجاءت وزيرة خارجية الأرجنتين السابقة سوزانا ماكورا، في المركز السابع بحصولها على 7 أصوات ورفض 7 وامتناع دولة واحدة عن التصويت لها، وجاءت ناتاليا جيرمان، وزيرة خارجية مولدوفا السابقة، في المركز العاشر والأخير، بحصولها على 3 أصوات فقط مقابل رفض 11 دولة لترشحها وامتناع دولة واحدة عن التصويت لصالحها، وفق ذات المصادر.
وكان مجلس الأمن الدولي أجرى خلال الشهرين الماضيين 3 اقتراعات سرية حول منصب الأمين العام للأمم المتحدة المقبل، والذي تبدأ ولايته في الأول من يناير/كانون الثاني 2017 ولمدة خمسة سنوات، واحتل “غوتيريس” المركز الأول في الاقتراعات الثلاثة، بين المرشحين العشرة للمنصب.

يشار إلى أن تلك الاقتراعات ليس لها دور على الورق في حسم المنصب لصالح مرشح بعينه، ولكنها ربما تعطي مؤشرات معينة فقط، ولا يشترط أن يؤخذ بتلك المؤشرات أيضا، حيث يظل حسم المنصب في يد الخمسة الكبار بالمجلس الذين سيقومون بدورهم بتقديم مرشح إلى الجمعية العامة المكونة من 193 دولة قبل نهاية أكتوبر/تشرين الأول القادم للموافقة عليه.
والخمسة الكبار هم أصحاب حق الفيتو والعضوية الدائمة بالمجلس؛ (أمريكا، وروسيا، وبريطانيا، وفرنسا، والصين).
ويبلغ عدد المرشحين لمنصب الأمين العام للأمم المتحدة حاليا 10 مرشحين، هم: مديرة منظمة اليونيسكو إرينا بوكوفا (بلغاريا)، ومديرة برنامج الأمم المتحدة للتنمية هيلين كلارك (نيوزيلاندا)، ووزيرة الخارجية الأرجنتينية سوزانا مالكورا، وناتاليا غيرمان (من مولدوفا)، والأمينة التنفيذية السابقة لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، كريستيانا فيغيريس (كوستاريكا)، ووزير الخارجية السلوفاكي ميروسلاف لايتشاك، ورئيس سلوفينيا السابق دانيلو تورك، ورئيس الوزراء البرتغالي السابق أنطونيو غوتيريس، ووزير الخارجية المقدوني السابق سردغان كريم، ووزير الخارجية الصربي السابق فوك يريميتش.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.